الوكالة الأولى المتخصصة بأنباء الملكية الفكرية في العالم
عضو في طلال أبوغزاله العالمية

الكويت والولايات المتحدة توقعان خطاب نوايا لتعزيز التعاون في الأمن السيبراني

06-أيلول-2018 | المصدر : للهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات الكويتية | عدد الزيارات : 2416

واشنطن - وقعت الكویت والولایات المتحدة خطاب نوایا بھدف تعزیز التعاون في الامن السیبراني وذلك على ھامش زیارة سمو امیر البلاد الشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح الى واشنطن، وفقا لما ذكره الموقع الرسمي للهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات الكويتية.

ووقع عن الجانب الكویتي رئیس مجلس الإدارة والرئیس التنفیذي للھیئة العامة للاتصالات وتقنیة المعلومات المھندس سالم الاذینة وعن الجانب الامریكي نائب مساعد وزیر الخارجیة لشؤون الاتصالات والمعلومات الدولیة روبرت سترایر.

وقال الاذینة ان خطاب النوایا بین الدولتین یھدف إلى مزید من التعاون لتنفیذ استراتیجیة الامن السیبراني الوطني للكویت وبناء القدرات ونشر الوعي في مجال الامن المعلوماتي الى جانب تبادل المعلومات وتقاسم أفضل ممارسات الامن السیبراني. واوضح ان خطاب النوایا یشمل اغلب المجالات المتعلقة بالامن السیبراني ومنھا تحدید فرص تحسین امن البنیة التحتیة الحیویة ووسائل الدفاع الالكتروني وتحقیق التعاون التقني بین فرق الاستجابة للطوارئ الحاسوبیة ومراكز عملیات الامن السیبراني اضافة الى التعاون حول الاستجابة للتھدیدات والجرائم الالكترونیة وانشطة بناء القدرات بما في ذلك التمارین المشتركة والزیارات المنتظمة.

واكد الاذینة ان خطاب النوایا بین البلدین یفتح افقا جدیدا للتعاون في مجال الامن السیبراني لتحقیق الاستراتیجیة المنشودة في الكویت مشیدا بالتعاون الوثیق بین البلدین في كافة المجالات.

من جانبه أكد السفیر الامریكي لدى الكویت لورانس سیلفرمان اھمیة التعاون في مجال الامن السیبراني مسلطا الضوء على الحوار الاستراتیجي الاول بین الكویت والولایات المتحدة والذي عقد في 2016 حیث تم التأكید على انه سیكون ھناك تعزیز للتعاون في ھذا المجال لافتا الى انه "من خلال ھذا التوقیع حققنا ذلك الھدف". واشار الى ان ھذا التعاون العملي سیساھم بتعزیز الامن في نظام المعلومات بین البلدین.

مشاركة



مقالات ذات صلة