الوكالة الأولى المتخصصة بأنباء الملكية الفكرية في العالم
عضو في طلال أبوغزاله العالمية

برنامج تكامل يقدم خدمات تسجيل وتقييم وتسجيل براءات الاختراع بهدف دعم الابتكار في الدولة وتعزيز دور الشركات الناشئة

18-تشرين الأول-2018 | المصدر : دائرة التنمية الإقتصادية أبو ظبي | عدد الزيارات : 2583
أبوظبي - تقدم دائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي وفقا لموقعها الرسمي، ممثلة ببرنامج تكامل خلال مشاركتها في اسبوع جيتكس للتقنيات دبي 2018  أربع خدمات في مجال الابتكار معنية بطلبات تسجيل براءة اختراع والتقييم التكنولوجي لفكرة أو اختراع وتقييم النموذج التطبيقي ودعم الشركة الناشئة.

وقال فيصل الحمودي مدير برنامج تكامل أن  هذه الخدمات تهدف الى دعم رؤية ابوظبي لبناء اقتصاد معرفي وكذلك تطوير وتنمية قطاع الابتكار وقطاع براءة الاختراع في امارة ابوظبي وفي الدولة.

وأوضح أن كل هذه الخدمات تم تعريفها في دليل خدمات امارة ابوظبي و كل خدمة لها عمليات وشروط وقوانين مختلفة معرفة من خلال المنصة الموجودة في اسبوع جيتكس للتقنيات 2018 وكذلك من خلال المنصة الالكترونية الخاصة في برنامج تكامل التابع لدائرة التنمية الاقتصادية حيث تعتبر هذه الخدمات الاولى والوحيدة في الدولة وتهدف الى تسريع وتيرة الابتكار في امارة ابوظبي والدولة بشكل عام.

وقال فيصل الحمودي أن اجمالي براءات الاختراع المدعومة والمسجلة لدى برنامج تكامل بلغ 232 فيما تم تقييم 610 براءات اختراع وتسجيل 267 براءة اختراع حيث تم دعم فئات مختلفة من الجامعات (مثل جامعة خليفة، جامعة الامارات العربية المتحدة، الجامعة الامريكية في الشارقة وغيرها..) بالاضافة الى مخترعيين اماراتيين و شركات صغيرة ومتوسطة.

وبشأن خدمة تقييم التكنولوجيا أشار فيصل الحمودي مدير برنامج تكامل الى أنه تم تقييم 200 تكنولوجيا مختلفة من خلال عمليات فرز خبراء دوليين لتقييم الاختراعات في مختلف حقول التكنولوجيا حيث يتم تقييم إمكانيات نجاح كل تكنولوجيا على المستويين التقني والتجاري.

وأضاف أنه  تم  دعم 10 نماذج تطبيقية وهذه الخدمة مخصصة للمستثمرين والمعنيين بتأسيس المشروعات الناشئة أو المتفرعة بالاعتماد على التكنولوجيا حيث يدعم برنامج تكامل تطوير خطط العمل واجراء دراسات التدقيق الشامل الخاصة بالاختراع فيما يتولى المستثمر مسؤولية هذا النشاط  مشيرا الى أنه تم ترخيص 7 جهات تكنولوجية واعتماد 30 من الشركات التكنولوجية الناشئة.

وأوضح فيصل الحمودي مدير برنامج تكامل أن مشاركة برنامج تكامل في اسبوع جيتكس للتقنيات 2018 يهدف الى الترويج لتوفير الدعم للمخترعين وترسيخ ثقافة الابتكار في دولة الإمارات بما يسهم في جعلها ضمن المجتمعات الأكثر ابتكاراً في  العالم من خلال مساندة تنفيذ الأفكار  المبتكرة وتحويلها إلى أنشطة اقتصادية تعود بالفائدة على الدولة اقتصادياً واجتماعياً وذلك من خلال دعم المخترعين بمختلف فئاتهم ومستوياتهم افراداً وشركات ومؤسسات أكاديمية.

وأضاف أن برنامج تكامل منذ اطلاقه يواصل تحقيق زيادة سنوية في عدد براءات الاختراع التي يدعم تسجيلها وكذلك في نشر الوعي بالمراحل الأساسية للابتكار وخاصة الجوانب القانونية التي تحفظ حقوقهم ومنها الملكية الفكرية وطريقة حمايتها وطريقة تفعيل القيم التجارية للملكية الفكرية.  

وأكد الحمودي أن  الابتكار في صناعات العلوم والتكنولوجيا يعد مساهماً رئيساً في تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة وبناء اقتصاد قائم على المعرفة حيث يتماشى برنامج "تكامل" مع الهدف الأساسي لرؤية أبوظبي الاقتصادية 2030 في تطوير رأس مال بشري مبتكر ضمن قطاعات العلوم والتكنولوجيا وذلك من خلال دعمه المخترعين من كافة الفئات العمرية لتحويل أفكارهم الإبداعية الطموحة إلى واقع ملموس.

وقال أن البيئة الحيوية الداعمة للابتكار هي ركيزة أساسية من ركائز الاقتصاد القائم على المعرفة حيث يعرض برنامج تكامل من خلال مشاركته في أسبوع جيتكس للتقنيات 2018 خدمات متكاملة تلبي مختلف متطلبات تحقيق الإبداع مواصلاً توسعّه لتوفير خدمات جديدة ومساعدة المخترعين في دولة الإمارات وخارجها على تحقيق المزيد من طاقاتهم وإمكاناتهم العلمية.

وأفاد فيصل الحمودي أن الدعم الذي يقدمه برنامج تكامل لمراحل الابتكار يكمن في ثلاثة جوانب رئيسة وهي توعية المخترعين بالمراحل الأساسية للابتكار عبر التعريف بمفاهيم الملكية الفكرية  وبراءات الاختراع وتفعيل القيم التجارية للملكية الفكرية وتفعيل أصول الملكية الفكرية من  خلال تقييم مدى توافق الاختراع مع معايير تسجيل براءات الاختراع واخيرا تقييم الجدوى التجارية وهي خطوة تتضمن عنصرين هما الفرز الأوّلي للتكنولوجيا والاختبار التفصيلي للتكنولوجيا حيث يجري "تكامل" التقييم المبدئي لمدى جاهزية التكنولوجيا للطرح في السوق ثم إجراء تحليل مفصّل لفرص دخول السوق.

ونوه الحمودي أن مشاركة برنامج تكامل في جيتكس 2018 تهدف ايضا الى الترويج لمنصة رواد التكنولوجيا والابتكار في مجال الرعاية الصحية التي تم اطلاقها بداية العام الجاري مع دائرة الصحة بهدف تعزيز التواصل مع كبرى الشركات العالمية والدول المتقدمة في مجال التكنولوجيا والابتكار في مجال الرعاية الصحية بما يهدف الى دعم بيئة الابتكار والتكنولوجيا في دولة الإمارات، وتحفيز نمو الشركات الصغيرة والمتوسطة، والسعي إلى خدمة دورة حياة الابتكار في مجال الرعاية الصحية.

وأوضح أن منصة رواد التكنولوجيا والابتكار تقدم حلولا للتحديات التفاعلية للقطاعات المستهدفة عبر مسارات محددة ترتبط بمنظومة البحث والتطوير ومنظومة الابتكار داخل الدولة وخارجها حيث ترابطت المنصة مع عدد من الجامعات البحثية والباحثين المحليين والعالميين والمخترعين وتم تفعيل اول مسار لها بالاعلان عن جائز الرعاية الصحية بشراكه استراتيجية مع دائرة الصحة.

وأضاف أنه تم تنفيذ حملة توعية بجائزة الرعاية الصحية ضمن منصة رواد التكنولوجيا والابتكار اسفرت عن حصر 9 تحديات في الرعاية الصحية والوصول الى 34 دولة و1182 متقدما 990 منهم اتموا الدورات المعتمدة من خلال المنصة واكمل 125 متقدما متطلبات التأهل المبدئي كما اسفر الفرز الاولي عن تأهل 80 مقترحا وتم عقد اجتماعات مطولة معهم وتأهيل 25 شخصا منهم للجوائز في الفئات الثلاث للجائزة  وهي براءات الاختراع والنماذج التطبيقية والشركات التكنولوجية الناشئة .

وأشار فيصل الحمودي الى أن  المشاركة في اسبوع جيتكس للتقنيات 2018 يعد فرصة للترويج لمنصة رواد التكنولوجيا والابتكار بهدف دعم قطاعات ذات أولوية في التحول الى الابتكار والمبنية على تكنولوجيا حديثة.
 
مشاركة



مقالات ذات صلة