الوكالة الأولى المتخصصة بأنباء الملكية الفكرية في العالم
عضو في طلال أبوغزاله العالمية

banner

أبوغزاله متحدث رئيسي في المؤتمر الدولي "دور الوساطة والتّحكيم"

03-آب-2021 | المصدر : وكالة أبو غزاله لأنباء الملكية الفكرية | عدد الزيارات : 608
أبوغزاله متحدث رئيسي في المؤتمر الدولي "دور الوساطة والتّحكيم"

خاص بوكالة أنباء أجيب 

عمان – شارك سعادة الدكتور طلال أبوغزاله رئيس ومؤسس "طلال أبوغزاله العالمية"، كمتحدث رئيسي في مؤتمر القاهرة الدولي الأول حول "دور الوساطة والتحكيم في تسوية المنازعات، وتحقيق التنمية المستدامة"، والذي نظمه المركز الدولي للوساطة والتحكيم "إماك"، بالتعاون مع مؤسسة المستشار علاء عابد للمحاماة والاستشارات القانونية والتحكيم ،ومؤسسة المستشار الدكتور شعبان رأفت عبداللطيف للمحاماة والاستشارات القانونية والتحكيم بالقاهرة، بحضور عدد من الوزراء ورؤساء ومدراء المؤسسات الرسمية، ورؤساء البرلمانات، وعدد من الخبراء المعنيين وممثلي الأحزاب، واللجان ذات العلاقة.

وتأتي مشاركة الدكتور أبوغزاله في المؤتمر بصفته مفكر اقتصادي عالمي، يرأس فريق عمل الأمم المتحدة المعني بمواءمة المؤهلات المهنية، وينوب رئاسة "الاتفاق العالمي للأمم المتحدة"، كما أنه عضو في الاتحاد الدّولي للتحكيم منذ نصف قرن، وعضو في "غرفة التجارة الدولية في باريس ICC".

تحدث الدكتور أبوغزاله عن الحاجة الماسة إلى التحكيـــــــــم؛ الذي أصبح الوسيلة الأكثر تأثيرًا على المتخاصمين في ظل النزاعات القائمة. وبين أن التحكيم هو نظام قضائي يحقق العدالة كمسار موازي للقضاء ويعمل بموجب أحكامه، كما أنه يتيح مخرجًا عادلا، ومتّفقا عليه، في ظل تعارض القوانين الدّوليّة، كما أنه يحافظ على خصوصيّة التقاضي في ظلّ أجواء أكثر وديّة، ويؤمّن أحكامًا تفيد المتخاصمَين ولو بعد حين. 

وأضاف أن أبرز ما يُلبيه التحكيم هو التشجيع على الاستثمار الدولي؛ وذلك لأنه يُؤخذ كمعيار تقييمي للبيئة الاستثمارية إلى جانب معايير البنك الدولي.

وأوصى الدكتور أبوغزاله بتشكيل لجان فنية، من شأنها تقديم الدعم لنظام التحكيم في كل بلد، ومن أولويات عملها تطوير التشريعات الناظمة للتحكيم، وذلك في ضوء النماذج الصادرة عن المنظمات الدّوليّة، ودراسة المُهَل القانونية، ووضع ضوابط لمنع المماطلة فيها، وتحديد الحالات التي تجيز إبطال قرارات التحكيم الصادرة، وإنشاء نظام للتحكيم في ظل جامعة الدول العربية ومن خلال منظماتها.

كما أوصى أبوغزاله بإعداد برنامج تعريفي للتحكيم؛ ليكون ضابطًا لرجال الأعمال، وإعداد "برنامج دبلوم خبير في التحكيم"، واقترح نظام تحكيم توافقي للمناطق الثلاث (إفريقيا - البحر الأبيض المتوسط - أوروبا) كتجربة جديدة بصفته رئيس المنظمة الأوروبية المتوسطية الافريقية La Verticale. 

يشار إلى أن تنظيم المؤتمر يأتي لدعم خطة التنمية الشاملة في جميع القطاعات في مصر 2030، ويناقش دور الوساطة والتحكيم في جذب المزيد من الاستثمارات وخلق بيئة استثمارية فاعلة في إقامة المشروعات وتشغيل الأيدي العاملة الوطنية، كما يناقش المشاركون العديد من الأبحاث القانونية والاقتصادية التي توضح دور الوسائل البديلة في تسوية المنازعات وتخفيف العبء عن كاهل القضاء وخدمة قطاع الأعمال وتحقيق التنمية المستدامة. 

 
مشاركة



مقالات ذات صلة