الوكالة الأولى المتخصصة بأنباء الملكية الفكرية في العالم
عضو في طلال أبوغزاله العالمية

banner

برعاية ملكية سامية تنطلق القمة العالمية السابعة للسياحة الاستشفائية في الاردن في شهر تموز القادم

10-نيسان-2022 | المصدر : وكالة أبو غزاله لأنباء الملكية الفكرية | عدد الزيارات : 583
برعاية ملكية سامية تنطلق القمة العالمية السابعة للسياحة الاستشفائية في الاردن في شهر تموز القادم

خاص بوكالة أنباء أجيب 

عمان- تحت الرعاية الملكية السامية، تنطلق في شهر تموز المقبل أعمال القمة العالمية السابعة للسياحة الاستشفائية في الأردن، التي تأتي بإدارة "طلال أبوغزاله العالمية" وبتنظيم من مؤسسة طريق الرواد.

وبهذه المناسبة نوه الدكتور طلال أبوغزاله أن "الرعاية الملكية هي ضمان نجاح أي مشروع يحظى ويتشرف بالعمل في ظلها. ولكن لهذه الرعاية بالذات معنى متميز كونها تدلل عل حرص جلالة الملك المعظم، حفظه الله، على النمو الاقتصادي برمته، وأحد روافده السياحة العلاجية، وما تحتويه من إمكانات هائلة يجدر استثمارها بأقصى ما يمكن من الجهد. وهذا أيضا ما يحرص جلالته على حث كافة الجهات المعنية على المضي فيه من خلال هذه الرعاية"

وتهدف القمة، التي ستتضمن فعالياتها إقامة معرض طبي شامل وتنظيم عدة نشاطات، إلى تسويق الخدمات الطبية الأردنية المتميزة، حيث سيتم عرض مختلف الخدمات الطبية في الأردن من مستشفيات حكومية وخاصة ومؤسسات مختصة بالصناعات الدوائية والتجهيزات الطبية والسياحة العلاجية والمختبرات الطبية وغيرها. 

وأكد الدكتور أبوغزاله على أهمية هذه القمة في إبراز ما يتميز به الأردن طبيا من ناحية البنية التحتية للمستشفيات والمختبرات والصناعة الدوائية المتقدمة والصيدلة والكوادر الطبية الكفؤة في مختلف التخصصات الطبية إضافة للمستلزمات الطبية المتنوعة التي تضاهي الدول المتقدمة. 

وشدد الدكتور أبوغزاله على أهمية تسويق الخدمات الطبية في التعريف بها ومستواها المتميز وما وصلت إليه من تطور، الأمر الذي من شأنه أن يؤثر بشكل مباشر بالإيجاب على زيادة الطلب على الخدمات والمنتجات ليرتد الأثر بالمقابل على الاقتصاد المحلي.

وستتضمن أعمال القمة تنظيم اجتماعات وجولات للمشاركين على المستشفيات والمنشآت الطبية وشركات الأدوية وشركات التأمين في المملكة.

وقال الرئيس التنفيذي لمؤسسة طريق الرواد ومؤسس القمة السيد أيمن عريقات أن القمة ستشهد توقيع العديد من اتفاقيات ومذكرات التعاون، مضيفا أن القمة ستشهد مشاركة أصحاب القرار والمسؤولين عن إيفاد المرضى للعلاج في الخارج وعدد كبير من ممثلي المؤسسات المعنية بالسياحة العلاجية والاستشفائية، بالإضافة إلى السفراء والملحقين الصحيين المعتمدين في الأردن.

وستشهد القمة تنظيم جلسات نقاشية وحوارية، وتزويد أصحاب العلاقة بأهم المستجدات الخاصة بالسياحة العلاجية عالميا، واستعراض كل ما يتمتع به القطاع الصحي الأردني من مستوى متقدم وخدمات متميزة على المستويين الإقليمي والعالمي. 

 
مشاركة



مقالات ذات صلة