الوكالة الأولى المتخصصة بأنباء الملكية الفكرية في العالم
عضو في طلال أبوغزاله العالمية

banner

أبوغزاله: وصفة النجاح في لبنان "كلنا للوطن"

27-تشرين الثاني-2022 | المصدر : وكالة أبو غزاله لأنباء الملكية الفكرية | عدد الزيارات : 262
أبوغزاله: وصفة النجاح في لبنان "كلنا للوطن"

خاص بوكالة أنباء أجيب 

صور - برعاية وحضور سعادة الدكتور طلال أبوغزاله، رئيس ومؤسس "طلال أبوغزاله العالمية"، نظمت نقابة تكنولوجيا التربية في لبنان بالتعاون مع الشبكة المدرسية الوطنية في قضاء صور ندوة بعنوان "مستقبل التعليم ومحطّات الابتكار والمعرفة برؤية سعادة الدكتور طلال أبوغزاله"، على مسرح ثانوية صور الرسمية المختلطة. 

وعقدت الندوة بحضور معالي وزير العمل السيد مصطفى بيرم، والنائب معالي الدكتورة عناية عزالدين، ومدير عام الشبكة المدرسية في قضاء صور الأب جان يونس، وعدد من الأكاديميين والفعاليات التربوية والهيئات الإدارية وتلامذة المدارس.  

وتوجه أبوغزاله للبنانيين قائلاً "ان وصفة النجاح في لبنان بسيطة، تكمن في تطبيق وتنفيذ كلمات النشيد الوطني: كلنا للوطن"، مؤكداً أننا أمام خيارين: إما الابتكار أو الاندثار. 
وكان قد رحب الأستاذ نبيل بواب مدير مركز الاستشارات التربوية بالدكتور أبوغزاله من القلب ومن صور مدينة الإمام موسى الصدر، وقال "أبوغزاله الحب الذي التحمت قصائده بقامات اللغات، وتاريخه سيبقى الشرف الرفيع ورمز الأصالة". 

وقال منسق ومدير الندوة الدكتور ماجد جابر "إن الندوة توجب علينا الإصغاء إلى رؤية الدكتور أبوغزاله حول مستقبل التعليم والمعرفة في ظل التحولات الكبيرة التي يشهدها العالم". 

وأضاف منسق الشبكة المدرسية في قضاء صور الأب الدكتور جان يونس، "من الفخر والاعتزاز لقاؤنا اليوم برجل عصامي حوّل المعاناة إلى فرصة جديدة ليصبح قدوة وناصحا للبنان وفلسطين والعرب، وقامة مؤثرة في جميع المجالات"، موجها الشكر على إطلاق محطة "أبوغزاله للمعرفة" في قضاء صور في ظل الظروف الاقتصادية والاجتماعية الصعبة التي يمر بها لبنان. 

واعتبر رئيس المنطقة التربوية في الجنوب الأستاذ أحمد صالح أن التكنولوجيا الحديثة اخترقت أدق تفاصيل حياة الفرد في المجتمع وفرضت إيجابياتها وسلبياتها، وبالتالي على المعلم والمتعلم على حد سواء طرح خطة متكاملة تحدد مسار الاستفادة من هذه التكنولوجيا وتجنب شوائبها.

من جانبه وجه نقيب تكنولوجيا التربية في لبنان الدكتور ربيع بعلبكي الشكر للدكتور طلال أبوغزاله على ما قدمه في الندوة من رؤية واضحة حول مستقبل التعليم، معربا عن إيمانه العميق في طاقات وجهود زملائه في النقابة لإدارة وتزويد محطات المعرفة بالمدربين والفنيين لإنجاحها وفقاً للمعايير المتبعة من مجموعة طلال أبوغزاله العالمية. 

وبينت النائب عناية عز الدين أن التكنولوجيا الرقمية والذكاء الاصطناعي يجب الاستثمار فيهما لفتح أبواب المستقبل الرقمي، مؤكدا أن لبنان سيخرج من أزمته بفضل العقول الشجاعة والمبدعة ليصبح أكثر قوة وحضوراً ومعرفةً وابتكارا. 

وقال وزير العمل معالي الدكتور مصطفى بيرم أن الدكتور أبوغزاله "أيقونة الريادة وصناعة الأمل"، وأنه أن أنموذج عن العمر الإنتاجي المميز للإنسان، مشيرا إلى معاناة الشعب الفلسطيني الذي حوّل بذكائه المحنة إلى منحة، والتي توجب على لبنان في هذه الظروف تحويل الأزمة إلى فرصة.

 
مشاركة



مقالات ذات صلة